Ksa - Mix

أجرأ أفلام تونسية 2024| قائمة كاملة

أجرأ أفلام تونسية  فقط لا ينضب البحث عنها، وذلك بسبب مستوى الحرية التي تتمتع به صناعة السينما التونسية والتي ربما تعيش الآن زمنًا قاسيًّا من كبت حرياتها، وذلك وفقًا لتصريحات الكثير من المواقع الأجنبية، فكيف أصبحت تونس أكثر السينما العربية إثارةً وتنوّعًا في الوقت الحاضر، هذا ما سنعرفه من خلال تقريرنا التالي عن أفضل أفلام تونسية .

 

أجرأ أفضل أفلام تونسية:

 

أكثر ما يسوء السينما التونسية؛ الآن أنها متهمة أنها تعرض الكثير من الأفلام التي لا تتخذ الطابع العربي الشرقي في محافظتها على تراثها وعلى العادات والتقاليد مثلما تحدثنا في تقارير سابقة عن أفلام مغربية ؛ لذلك يبحث الكثيرون عن أفلام تونسية، وهي موجودة وبكثرة، وذلك لجرأة المحتوى التي تقدمه السينما التونسية في الفترة الأخيرة، كما إنها تناولت موضوعات شائكة لها علاقة بالعلاقات المحرمة وغيرها مما سنذكره لاحقًا في هذا التقرير.

 

مراحل تطور السينما التونسية واحتوائها على أفلام تونسية :

 

 

قطاع السينما التونسية قد مر بمراحل طويلة منذ اللحظة التاريخية في أواخر الستينيات عندما بدأت موجة من صنّاع الأفلام المحليين في الظهور بعد استعادة الاستقلال عن الحكم الاستعماري الفرنسي عام 1956 إلى الجيل الذهبي في الثمانينيات وأفلامهم السياسية المتمردة والاجتماعية الملهمة، ووجود أفلام تونسية   The best Tunisian films are forbidden to be shown to adults only إلى الترشيحات البارزة الأخيرة في مهرجانات كان، والبندقية، وبرلين، وصندانس، وحفل جوائز الأوسكار، استطاعت صناعة السينما في تونس أن تتحمل عقودًا من المعاناة مع التغييرات المتقلبة في نظام الرقابة على الأفلام، والنظام المالي الغير منتظم والبيروقراطيات الكثيرة التي عاملت صناع الأفلام دومًا بشكل مشبوه؛ لذلك سنضع لكم أفضل  أفلام تونسية منذ بدايات السينما التونسية وحتى اليوم.

 

 

أجرأ أفلام تونسية  2023:

 

أجرأ أفضل أفلام تونسية
أجرأ أفضل أفلام تونسية

  • Mokhtar (1968)
  • In the Land of Tararani (1973)
  • Sejnane (1974)
  • Fatma 75 (1975)
  • The Desert trilogy (1984 to 2005)
  • Man of Ashes (1986)
  • The Silences of the Palace (1994)
  • Satin Rouge (2002)
  • The Challat of Tunis (2013)
  • Tlamess (2019)

Mokhtar (1968) أفضل فيلم تونسي ممنوع من العرض 2023:

 

يعتبر فيلم المختار الثالث في تاريخ السينما التونسية، وتدور أحداث الفيلم في تونس في أوائل الستينيات من القرن الماضي، ويروي قصة مختار، وهو شاب من الطبقة العاملة يحلم بالهجرة إلى فرنسا بحثًا عن حياة أفضل. يلتقي مختار بفتاة تدعى ليلى، وهي من عائلة فقيرة أيضًا. يقع الاثنان في الحب، لكن علاقتهما تواجه العديد من التحديات. يحاول مختار الهجرة إلى فرنسا، لكن محاولاته تscheitert. يقرر مختار البقاء في تونس، ويتزوج ليلى. يكافح الاثنان من أجل العيش، لكنهما ينجحان في النهاية في بناء حياة سعيدة.

فيلم مختار هو أحد أشهر الأفلام التونسية في تاريخ السينما التونسية. يُعد الفيلم من روائع السينما التونسية، ويُعتبر من أهم الأفلام التي تناولت موضوع الهجرة في السينما التونسية.

 

 

In the Land of Tararani (1973)  أفضل فيلم تونسي على الإطلاق

 

تدور أحداث الفيلم في الجزائر في أوائل السبعينيات من القرن الماضي، ويروي قصة مجموعة من الشباب الجزائريين الذين يقاتلون ضد الاستعمار الفرنسي. يلتقي الأصدقاء الأربعة في قرية صغيرة في الجزائر، ويقررون الانضمام إلى جبهة التحرير الوطني. يقاتل الأصدقاء الأربعة في العديد من المعارك، ويتعرضون للكثير من المخاطر، لكنهم يواصلون النضال من أجل الحرية.

فيلم في أرض تاراراني هو أحد أشهر الأفلام التونسية في تاريخ السينما التونسية. يُعد الفيلم من روائع السينما التونسية، ويُعتبر من أهم الأفلام التي تناولت موضوع الحرب الأهلية في الجزائر.

 

Sejnane (1974) أفضل فيلم تونسي مؤثر وحلو

Sejnane هو فيلم تونسي من إخراج عبد اللطيف بن خليفة، تم إنتاجه عام 1974. يروي الفيلم قصة فتاة تدعى Sejnane تعيش في قرية صغيرة في تونس. Sejnane هي فتاة جميلة وذكية وطموحة، لكنها أيضًا منبوذة من قبل مجتمعها بسبب سلوكها غير المقبول. Sejnane تحلم بالسفر إلى العالم وتحقيق أهدافها، لكنها تواجه العديد من التحديات في طريقها.

الفيلم من بطولة منى نور الدين، ومحمد علي بن خليفة، ومحمد عزيز عبد الله، ومحمد الهاشمي. الفيلم من إنتاج شركة أفلام الصفصاف.

Sejnane هو فيلم مهم في السينما التونسية، حيث يسلط الضوء على قضية المهمشين والمرأة في المجتمع التونسي. الفيلم يفوز بالعديد من الجوائز في مهرجانات سينمائية دولية، من بينها جائزة أفضل فيلم في مهرجان قرطاج السينمائي الدولي عام 1974.

 

Fatma 75 (1975) من أفضل الأفلام التونسية على الإطلاق:

 

Fatma 75 (1975) هو فيلم تونسي من إخراج سلمى بكار. يروي الفيلم قصة ثلاث أجيال من النساء التونسيات، ونضالهن من أجل التحرر من القيود الاجتماعية والثقافية.

الفيلم يصور حياة فاطمة، وهي امرأة تونسية تعيش في قرية صغيرة في الخمسينيات من القرن الماضي. فاطمة هي امرأة قوية وطموحة، لكنها تواجه العديد من التحديات في حياتها، بسبب كونها امرأة. تحاول فاطمة أن تشق طريقها في الحياة، لكنها تواجه الكثير من المقاومة من قبل المجتمع الذكوري.

الفيلم يصور أيضًا حياة ابنة فاطمة، وهي امرأة تونسية تعيش في السبعينيات من القرن الماضي. ابنة فاطمة هي امرأة أكثر تحرراً من والدتها، لكنها تواجه أيضًا العديد من التحديات في حياتها، بسبب كونها امرأة. تحاول ابنة فاطمة أن تعيش حياتها كما تريد، لكنها تواجه الكثير من المقاومة من قبل المجتمع الأبوي.

الفيلم يصور أيضًا حياة حفيد فاطمة، وهي امرأة تونسية تعيش في التسعينيات من القرن الماضي. حفيد فاطمة هي امرأة أكثر تحرراً من والدتها وجدتها، لكنها تواجه أيضًا العديد من التحديات في حياتها، بسبب كونها امرأة. تحاول حفيد فاطمة أن تعيش حياتها كما تريد، لكنها تواجه الكثير من المقاومة من قبل المجتمع الذكوري.

الفيلم يسلط الضوء على نضال النساء التونسيات من أجل التحرر من القيود الاجتماعية والثقافية. الفيلم يصور حياة ثلاث أجيال من النساء التونسيات، ويظهر كيف تغيرت حياة النساء التونسيات على مر السنين. الفيلم هو شهادة على قوة المرأة التونسية، وقدرتها على تجاوز التحديات التي تواجهها في حياتها.

الفيلم يفوز بالعديد من الجوائز في مهرجانات سينمائية دولية، من بينها جائزة أفضل فيلم في مهرجان قرطاج السينمائي الدولي عام 1975.

 

The Desert Trilogy أفضل سلسلة أفلام تونسية :

 

The Desert Trilogy هي سلسلة من ثلاثة أفلام تونسية من إخراج نجيب مرزاق، تم إنتاجها بين عامي 1984 و1988. تدور أحداث الأفلام الثلاثة في الصحراء التونسية، وتتبع قصة مجموعة من الشخصيات التي تحاول العثور على معنى للحياة في بيئة قاحلة ووعرة.

الفيلم الأول في الثلاثية هو “الصحراء” (1984)، وهو يروي قصة رجل يسافر عبر الصحراء بحثًا عن شقيقه المفقود. الفيلم الثاني هو “الرجل الذي لم يولد” (1986)، وهو يروي قصة امرأة تعيش في الصحراء مع ابنها الصغير. الفيلم الثالث هو “الأسطورة” (1988)، وهو يروي قصة مجموعة من الأشخاص الذين يجتمعون في الصحراء لرواية القصص.

The Desert Trilogy هي سلسلة من الأفلام التجريبية التي تتميز بأسلوبها المميز وصورتها الجميلة. تُعد الثلاثية من أهم الأعمال السينمائية التونسية، وقد تم ترشيحها للعديد من الجوائز الدولية.

فيما يلي ملخصات للأفلام الثلاثة:

  • الصحراء (1984): رجل يسافر عبر الصحراء بحثًا عن شقيقه المفقود. يلتقي بالعديد من الأشخاص على طول الطريق، كل منهم له قصته الخاصة. يتعلم الرجل أن الصحراء ليست مجرد مكان جاف وقاحل، بل هي أيضًا مكان مليء بالحياة.
  • الرجل الذي لم يولد (1986): امرأة تعيش في الصحراء مع ابنها الصغير. تكافح من أجل البقاء على قيد الحياة في البيئة القاسية، لكنها تتعلم أيضًا أن الصحراء مكان مليء بالجمال.
  • الأسطورة (1988): مجموعة من الأشخاص يجتمعون في الصحراء لرواية القصص. تدور القصص حول الحب والفقد والأمل والحلم. تُظهر القصص أن الصحراء ليست مجرد مكان قاحل، بل هي أيضًا مكان مليء بالحياة والروحانية.

 

Man of Ashes (1986)

 

Man of Ashes (1986) هو فيلم روائي تونسي من إخراج نجيب مرزاق. يروي الفيلم قصة رجل يمر برحلة روحية في الصحراء التونسية.

الفيلم يصور حياة الرجل، الذي يُعرف باسم “الرجل الذي لم يولد”، وهو رجل عجوز يعيش في الصحراء مع ابنه الصغير. يعاني الرجل من مرض عضال، ويعلم أنه سيموت قريبًا. يقرر الرجل أن يأخذ ابنه في رحلة عبر الصحراء، ليعلمه عن الحياة والموت.

يسافر الرجل والابن عبر الصحراء، ويلتقيان بالعديد من الأشخاص على طول الطريق. يتعلم الرجل من هؤلاء الأشخاص عن الحياة والموت والحب والأمل. يتعلم أيضًا عن نفسه وعن ابنه.

في نهاية المطاف، يصل الرجل والابن إلى نهاية الصحراء. يموت الرجل، ويترك ابنه ليعيش حياته. الفيلم ينتهي برؤية ابن الرجل وهو يسير في الصحراء، وهو ينظر إلى غروب الشمس.

Man of Ashes هو فيلم مؤثر ورائع. يتميز الفيلم بتصويره الرائع للصحراء التونسية، وأداءه الرائع، وقصته المؤثرة. الفيلم هو شهادة على قوة الروح البشرية، وقدرتها على التغلب على أي تحدي.

 

The Silences of the Palace (1994)

 

The Silences of the Palace (1994) هو فيلم تونسي من إخراج نورية بن خليفة. يروي الفيلم قصة فتاة تدعى عالية تعيش في قصر حاكم تونس في القرن العشرين. عالية هي ابنة جارية، ونشأت في القصر منذ أن كانت طفلة.

الفيلم يصور حياة عالية في القصر، وكيف تتعامل مع قسوة الحياة في ذلك الوقت. عالية هي فتاة ذكية وطموحة، لكنها تعاني من التمييز بسبب كونها ابنة جارية. تحلم عالية بالخروج من القصر والعيش حياة حرة، لكنها تواجه العديد من التحديات في طريقها.

في النهاية، تهرب عالية من القصر وتعيش حياة حرة. الفيلم ينتهي برؤية عالية وهي تسير في الشارع، وهي تنظر إلى السماء.

The Silences of the Palace هو فيلم مؤثر ورائع. يتميز الفيلم بتصويره الرائع للقصر التونسي، وأداءه الرائع، وقصته المؤثرة. الفيلم هو شهادة على قوة المرأة، وقدرتها على التغلب على أي تحدي.

 

ختامًا.. أوضحنا من خلال تقرير أجرأ فضل أفلام تونسية ، كل الأفلام التي منعت من العرض، أو الأفلام التي حسبت على أنها مهاجمة للأنظمة أو التي هاجمت الأوضاع الاجتماعية والظروف المعيشية أو التي تكلمت عن قضايا شائكة في المجتمع التونسي، كل ما عليك هو اختيار الفيلم المناسب ومشاهدته.

 

السعودية تك
زر الذهاب إلى الأعلى